الدّراسة الاستقصائيّة الأورومتوسطيّة للخبراء والجهات الفاعلة-المجتمع المدني والحركات الاجتماعيّة في المنطقة الأورومتوسطيّة

04-03-2020
الدّراسة الاستقصائيّة الأورومتوسطيّة للخبراء والجهات الفاعلة-المجتمع المدني والحركات الاجتماعيّة في المنطقة الأورومتوسطيّة
الدّراسة الاستقصائيّة الأورومتوسطيّة للخبراء والجهات الفاعلة-المجتمع المدني…

المحتوى الكامل للدّراسة الاستقصائيّة الأورومتوسطيّة العاشرة متوفّر الآن.

انبثقت نقطة تركيز الدّراسة الاستقصائيّة الأورومتوسطيّة لهذه السنة من التّقييم الذي تبيّن لدى المعهد الأوروبي للمتوسّط ضرورة (إعادة) تنزيل العلاقة المتوسطيّة في محور العلاقات في المنطقة.

يحتوي الإصدار على كافّة النّتائج وعلى التّقرير الوصفي الذي يرسم صورة إجماليّة لأهمّ النتائج مع ستّة مقالات تحليليّة تتعمّق في بعض النّتائج الخصوصيّة للدّراسة. انكبّت انتصار الخريجي على دور المجتمع المدني في سياق الانتقال التّونسي مع تقديم حالة افراديّة هامّة حول الدّور المتغيّر لمنظّمات المجتمع المدني في المنطقة. تشمل مساهمة عزيزة منير أيضا على حالة افراديّة عالجت فيها مسألة النضال البيئي في السّنوات الي تلت الرّبيع العربي. أمّا ريتشارد يونقز فقد ألقى نظرة عميقة على السياسة المدنيّة في شكلها الجديد داخل المنطقة وتأثيرها على العلاقات الأورومتوسطيّة وقام جرزي بوميانوفسكي من جانبه بتحليل التحدّيات التي يواجهها الاعلام داخل الجوار الجنوبي ودعا إلى إعادة تشكيل دعم الجهات المانحة لفائدة قطاع الاعلام في الجوار الأوروبي.

وبالنّسبة إلى اتكازو دومينقاز فقد أنجز تقييما نقديّا لعمل الاتحاد الأوروبي مع المجتمع المدني بينما عمل زايد عيادات على تقييم مفعول الدّعم الأجنبي للمجتمع المدني مع تحديد الاتّجاه نحو إنشاء منظّمات غير حكوميّة تكتسي طابعا مهنيّا والحاجة إلى مزيد التّركيز على الحركات الاجتماعيّة الصّغرى والمحليّة.

للتحميل