سفيرة الاتحاد الأوروبي والمنسق المقيم للأمم المتحدة يتلقيان رئيس مجلس الوزراء اللبناني قبيل مؤتمر بروكسل

24-04-2018
EU Neighbours South
EU Neighbours South

التقت اليوم سفيرة الاتحاد الأوروبي كريستينا لاسن والمنسق المقيم لأنشطة الأمم المتحدة ومنسّق الشؤون الإنسانية في لبنان فيليب لازاريني رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري قبيل مؤتمر بروكسل حول "دعم مستقبل سوريا والمنطقة".

وتمحورت النقاشات حول أهمية وفاء الأسرة الدولية بالالتزامات التي قطعتها، وخصوصاً ضرورة متابعة الجهود لزيادة الدعم للمجتمعات المضيفة التي تعتبر في طليعة الجهات المتأثرة بالأزمة السورية.

وسيوجه مؤتمر بروكسل التي يترأسه الاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة بصورة مشتركة رسالة دعم دولية للجهود التي تقودها الأمم المتحدة بهدف إيجاد حل سياسي للنزاع في سوريا، ويعالج الوضع الإنساني داخل سوريا الذي لا ينفك يزداد سوءاً. لكن الأهم بالنسبة إلى لبنان هو أن المؤتمر سيشدد على الدعم القوي من الأسرة الدولية للبلدان المجاورة التي تستضيف أكثر من 5.6 مليون لاجئ.

ويشكل حسن وفادة لبنان وقدرته على التكيف باستضافته أكثر من مليون لاجئ مثالاً يُحتذى في المنطقة والعالم. لذلك سيشكل المؤتمر فرصة للمجتمع الدولي لإعادة التأكيد على دعم لبنان. وسيجري تخصيص الأموال التي سيتعهد بها المؤتمر بصورة أساسية للبنى التحتية، وإدارة النفايات، والظروف المعيشية، والصحة والتعليم، وستعود هذه الأموال بالفائدة على المجتمعات اللبنانية المضيفة واللاجئين السوريين على السواء.

وفي نهاية الاجتماع، أبدت لاسن ولازاريني تقديرهما لإشراك الرئيس الحريري المنظمات غير الحكومية في المسار الخاص بمؤتمر بروكسل. فقد ساهمت المنظمات المحلية والدولية بشكل كبير في إعداد جدول أعمال اجتماع بروكسل وكانت مساهمتها قيّمة لجعل المؤتمر خطوة مهمة على المسار المستقبلي للبنان.

 

للاطلاع على المزيد

بيان صحفي

بعثة الاتحاد الاوروبي في لبنان – موقع الواب