موغيريني خلال الجمعيّة العامّة للأمم المتحدة: "الاتحاد الأوروبي يدعم تماما العمل على إنهاء الأزمة السّوريّة"

27-09-2019
EU UNGA
EU UNGA
Copyright: ©European Union

استقبل الاتحاد الأوروبي أوّل اجتماع بشأن الأزمة السّوريّة يعقد إثر إعلان الأمم المتحدة عن اتّفاق لتشكيل لجنة دستوريّة ذلك أنّ الوصول إلى حلّ تحت رعاية الأمم المتحدة هو الهدف الذي ما انفك الاتحاد الأوروبي يدعمه كذلك من خلال مؤتمرات بروكسل الثلاثة التي جمعت الجهات المانحة والمجتمع المدني والمجتمع الدّولي.

قالت الممثلة السّامية للاتحاد الأوروبي، فيديريكا موغيريني خلال لقاء وزاريّ بشأن الأزمة السّوريّة استقبله الاتحاد الأوروبي على هامش الجمعيّة العامّة للأمم المتحدة: " لن تنتهي هذه الحرب أبدًا من خلال الأسلحة ولن يتسنّى فعلاً وضع حدّ لها سوى عبر الوساطة ومن خلال مصالحة حقيقيّة داخل المجتمع السّوري. ولن تنتهي هذه الأزمة سوى بالوصول إلى اتّفاق سياسيّ موسّع تحت إشراف الأمم المتحدة".

أضافت موغيريني: "مازال ملايين السّوريّين مهجّرين داخل سوريا وخارجها بسبب النّزاع. للاجئين السّوريّين الحقّ في العودة وفي الحقيقة بعضهم بدأ في العودة ولا بدّ من الوصول إلى طريقة، قطعا تحت إشراف المفوضيّة السّامية لشؤون اللاجئين، لتأمين عودتهم على نحو آمن وطوعيّ يضمن كرامتهم".

في ختام كلمتها أكّدت الممثلة السّامية للاتحاد الأوروبي على أنّ الاتحاد الأوروبي سيقدّم على عادته كامل دعمه للأمم المتحدّة لتضطلع بهذه المهمّة المناطة بعهدتها.

 

للاطلاع على المزيد 

بيان صحفي