مستوى طلبات اللجوء مازالت أدنى من المستوى الذي بلغته سنة 2019 بنسبة 31%

15-10-2020
Asylum applications in 2020
Asylum applications in 2020
Copyright: EASO

تشير الأرقام التي نشرها المكتب الأوروبي لدعم اللجوء أنّ تأثير التّدابير التقييديّة المتّصلة بكوفيد19 بدت واضحة عبر مختلف أنحاء الاتحاد الأوروبي +حيث تبيّن البيانات أنّ طلبات اللجوء خلال شهر أوت/أغسطس تراجعت شيئا ما بالنّسبة إلى شهر جويلية/يوليو (قرابة 43 ألف مطلب) و هي أدني بكثير من المستويات المسجّلة قبل جائحة كوفيد. في شهر جانفي/يناير 2020، تمّ تسجيل 65692 مطلبا. في شهر أوت/أغسطس واصل السّوريّون (5394 مطلبا بنسبة 13% من مجموع مطالب اللجوء) والأفغان (3800 مطلبا بنسبة 10% من مجموع مطالب اللجوء) تقديم أغلب مطالب الحماية الدوليّة يتلوهم الفنزويليون (3600 مطلبا بنسبة 9%   من مجموع المطالب) والكولومبيون (3300 مطلبا بنسبة 7% من مجموع المطالب)، بيد أنّ تحاليل المكتب الأوروبي لدعم اللجوء تشير إلى أنّ طالبي اللجوء المعنيّين لم يصلوا حديثا إلى الاتحاد الأوروبي +.

خلال شهر أوت/أغسطس، تلقّت 26% من المطالب قرارا ايجابيّا بينما لم تتجاوز خلال شهر جويلية/يوليو نسبة منح الحماية الدوليّة 23% وتصل اجمالا نسبة الاعتراف بين جانفي/يناير وأوت/أغسطس 2020 إلى 31%.

بسبب الوضع الصحيّ العام الحاليّ يصعب القيام بتنبّؤات دقيقة حول حالة طلب اللجوء في الاتحاد الأوروبي + خلال الأشهر القادمة بيد أنّ العودة مؤخّرا إلى التّدابير التقييديّة في بعض بلدان الاتحاد الأوروبي + والتّقييدات المفروضة على السّفر داخل الاتحاد الأوروبي من شأنها أن تحدّ أيضا في تنّقل المحتاجين إلى الحماية ولذلك من المنتظر أن تبقى طلبات اللجوء في مستويات منخفضة في الفترة القادمة.

 

للاطلاع على المزيد 

بيان صحفي