مشروع "توفير طاقة نظيفة لمدن البحر الأبيض المتوسط" يطلق تدريبا جديدا حول إعداد خطط عمل الطّاقة المستدامة في باتنة بالجزائر

15-12-2017
EU Neighbours South
EU Neighbours South

يواصل مشروع "توفير طاقة نظيفة لمدن البحر الأبيض المتوسّط" أنشطته ذات العلاقة بدعم إنجازاته

لصالح المجلس الشعبي البلدي في التّخطيط البيئي والطّاقة والصّمود المناخي.

على ضوء هذا التمشّي سينطلق المشروع يومي 19 و 20 ديسمبر 2017 في تدريب و تقييم مجموعة من خطط عمل الطّاقة المستدامة في دائرة باتنة و سيساعد البلديّات طبقا للتّعليمات التي تلقّتها ولاية باتنة من السّلط الوطنيّة و تجدر الإشارة في هذا النّطاق إلى أنّ المدن النّموذجيّة المندرجة تحت لواء مشروع "توفير طاقة نظيفة لمدن البحر الأبيض المتوسّط" قد تمّ تقييمها ايجابيّا من طرف السّلط الوطنيّة الجزائريّة و أنّ الوكالة الوطنيّة لتطوير و ترشيد استعمال الطّاقة تدرس حاليّا امكانيّة استنساخ التّجربة في مدن أخرى.

ستشارك المجالس الشعبيّة البلديّة الثلاث لغرداية في التّدريب إثر النّدوة المخصّصة لرفع الوعي بمنهجيّة خطط عمل الطّاقة المستدامة وبميثاق رؤساء المحليات والمدن التي نظّمت في شهر ماي.

ينظّم التّدريب الذي يستمرّ يومين في باتنة بالتّعاون بين الوكالة الوطنيّة لتطوير وترشيد استعمال الطّاقة وجامعة البليدة وسيشهد التّدريب مداخلات لكمال الدّالي، مدير مشروع لدى الوكالة ومنوار بوقداوي (جامعة اليدة) وبيار كوتي، كبير خبراء المشروع بشأن المغرب العربي كما سيشارك أعضاء فريق الطّاقة لمدينة باتنة بتبادل تجربتهم النّاجحة في مجال اعداد خطط عمل الطّاقة المستدامة مع زملائهم في البلديّات الأخرى.

مشروع "توفير طاقة نظيفة لمدن البحر الأبيض المتوسط​​" مبادرة إقليمية من تمويل الاتحاد الأوروبي تهدف إلى توفير التدريب والمساعدة التقنية لدعم السلطات المحلية والوطنية في منطقة جنوب الآلية الأوروبية للجوار والشراكة، بغية مساعدتها على الاستجابة بشكل أكثر حيوية لتحديات السياسات المستدامة. ويضمن المشروع تطابق المبادرات المقترحة مع أهداف ميثاق رؤساء البلديات المتمثلة في: الوصول إلى الهدف الأوروبي للحد من انبعاثات ثاني أوكسيد الكربون بنسبة 20 ٪ أو تجاوزه، وذلك بفضل تحسين فعالية الطاقة وزيادة استخدام الطاقة المستدامة.

 

للاطلاع على المزيد

بيان صحفي

توفير طاقة نظيفة لمدن البحر الأبيض المتوسط : موقع