جمعية منظمي الطاقة لدول حوض البحر المتوسط (ميدريغ) تعقد مناقشات حول مستقبل تطوّرات الغاز والطّاقات المتجدّدة

13-11-2019
Mediterranean Regulators Lead Discussions on the Future of Gas and Renewable Energy Developments
Mediterranean Regulators Lead Discussions on the Future of Gas and Renewable…
Copyright: MedReg

نظّمت ميدريغ يوم 6 نوفمبر في بروكسل منتدى الطّاقة تحت عنوان " في صدارة التّنظيم الاستباقي والمرن لقطاع الطّاقة" بمشاركة قرابة 80 خبيرا رئيسيّا في مجال الطّاقة تمكّنوا من تبادل وجهات النّظر حول التطوّرات التي يعرفها قطاع الغاز والطّاقات المتجدّدة في المنطقة المتوسطيّة من خلال نقاش استباقيّ.

أبرز ممثلو المؤسّسات الدوليّة وهيئات التّنظيم وقطاع الصّناعة والدّوائر الأكاديميّة التّفاعل الجوهري بين الغاز والطّاقات المتجدّدة في تشكيل تطوّر أسواق الطّاقة المتوسطيّة وطرق المبادلات الطّاقيّة واجمعوا على أهميّة التّعاون المثمر بين السّلط التّنظيميّة لضمان بعث إطار تنظيميّ قادر على التّأقلم مع التّغييرات القادمة.

وأفرزت حلقات النّقاش مسائل جوهريّة على غرار إزالة الكربون والرّقمنة والابتكار والتّكنولوجيات الحديثة اعتبر المشاركون أنّها تتطلّب تصميما ديناميكيّا جديدا لأسواق الطّاقة لا يمكن تطبيقها سوى باعتماد هيكلة تنظيميّة أكثر مرونة.

أبرز المنتدى النّقاشات القائمة حاليّا في المنطقة المتوسطيّة حول تطوّر قطاع الطّاقة الوطني والإقليمي وبيّن كيف أنّ جمعية منظمي الطاقة لدول حوض البحر المتوسط تساند اعتماد مسار تنظيميّ داخل هذا القطاع الاستراتيجي ضمن وكالات التّنظيم الاقليميّة. وتشديدا على أهميّة المواءمة التّنظيميّة الاقليميّة والأنشطة المشتركة بين الاتحاد الأوروبي والبلدان الجنوبيّة التزمت الهيئات التنظيميّة المتوسطيّة بمواصلة الاسهام لضمان قيمة مضافة على مستوى النّقاشات السياسيّة العامّة بشأن الطّاقة في منطقة المتوسّط.

ميدريغ هي جمعية منظمي الطاقة لدول حوض البحر المتوسط تشمل 27 منظّمًا للطّاقة من الاتحاد الأوروبي ومنطقة البلقان وشمال افريقيا. يعمل منظّمو الطّاقة من البلدان المتوسطيّة سويًّا على دفع المزيد من التّواؤم ضمن الأسواق والأطر القانونيّة الاقليميّة في مجال الطّاقة سعيًا إلى تأمين التّكامل التّدريجي للسّوق في منطقة البحر الأبيض المتوسّط.

تعمل ميدريغ على النّهوض بإطار تنظيميّ شفّاف ومستقرّ ومتوائم في المنطقة المتوسطيّة لدفع اندماج السّوق والاستثمارات في البنية التحتيّة وسعيًا لحماية المستهلك مع المزيد من التّعاون في مجال الطّاقة كما تعتمد نهجًا من الأسفل إلى الأعلى لتشكيل منصّة تعاونيّة بين المنظّمين في الضفّتين الجنوبيّة والشماليّة للمتوسّط يتبادلون من خلالها المعارف التقنيّة والممارسات الجيّدة مع المساندة المتبادلة في مجال بناء القدرات.

يساهم الاتحاد الأوروبي في تمويل الجمعيّة التي تعتمد على المساهمات الماليّة لأعضائها.  

 

للاطلاع على المزيد

بيان صحفي

ميدريغ – موقع الواب