المغرب: مشروع أوروبي ينظّم تدريبا لدعم البلديّات المغربيّة في إعداد خطط عمل الطّاقة المستدامة

11-05-2017
CES-MED training in Rabat
CES-MED training in Rabat
Copyright: CES-MED

نظّم مشروع توفير طاقة نظيفة لمدن البحر الأبيض المتوسط المموّل من قبل الاتحاد الأوروبي ورشة لتدريب المدرّبين على امتداد ثلاثة أيّام في العاصمة المغربيّة الرّباط جمعت العديد من البلديّات المغربيّة وممثّلين عن مختلف الأطراف والجامعات ومكاتب الاستشارة وكذلك بعثة تقييم التّعاون الأوروبي المغربي في مجال الطّاقة وذلك للاستعداد لوضع مقاربة خطط العمل الخاصّة بالطّاقة المستدامة في المغرب.

احتوت الورشة على جلستين وتمّ تخصيص اليوم الأوّل من الورشة لرؤساء البلديّات في المغرب ولشرح أنشطة المشروع ومقاربة خطط عمل الطّاقة المستدامة وللحثّ على الانضمام إلى ميثاق رؤساء المحليات والمدن.

امّا اليوم الثاني فقد استهدف التّقنيين والمهندسين في البلديّات للرّفع من قدراتهم على إعداد خطط عمل الطّاقة المستدامة و/أو تفويض ذلك.

تمثلت أهمّ نتيجة للتّدريب في رفع الوعي لدى 15 رؤساء بلديّات بشأن مبادئ وأهداف ميثاق رؤساء المحليات والمدن وخطط عمل الطّاقة المستدامة وتدريب التقنيّين العاملين في البلديّات حول تقنيات جرد الانبعاثات المرجعيّة وطرق لصياغة الأنشطة ذات الأولويّة في إطار خطط عمل الطّاقة المستدامة.

كما سمح التّدريب بتقديم أدوات التّخطيط للطّاقة وأمثلة أخرى كما يتمّ تنفيذها في المغرب بما في ذلك الاستراتيجيات الوطنيّة للطّاقة.

وقد شارك مشروع "توفير طاقة نظيفة لمدن البحر الأبيض المتوسط​​" منذ انطلاقه في المغرب سنة 2013 بالتّنسيق مع وزارة الطّاقة والمعادن والماء والبيئة في دعم ثلاث بلديّات مغربيّة نموذجيّة للانضمام إلى ميثاق رؤساء المحليات والمدن ولإعداد خطط عمل الطّاقة المستدامة وتعزيز الأنشطة ذات الأولويّة في إطار تلك المخطّطات.

مشروع "توفير طاقة نظيفة لمدن البحر الأبيض المتوسط​​" مبادرة إقليمية من تمويل الاتحاد الأوروبي تهدف إلى توفير التدريب والمساعدة التقنية لدعم السلطات المحلية والوطنية في منطقة جنوب الآلية الأوروبية للجوار والشراكة، بغية مساعدتهم على الاستجابة بشكل أكثر حيوية لتحديات السياسات المستدامة.

ويضمن المشروع تطابق المبادرات المقترحة مع أهداف ميثاق رؤساء البلديات المتمثلة في: الوصول إلى الهدف الأوروبي للحد من انبعاثات ثاني أوكسيد الكربون بنسبة 20 ٪ أو تجاوزه، وذلك بفضل تحسين فعالية الطاقة وزيادة استخدام الطاقة المستدامة.

 

للاطلاع على المزيد

بيان صحفي

"توفير طاقة نظيفة لمدن البحر الأبيض المتوسط ":موقع