الاتحاد الأوروبي ولبنان يتحادثان في بروكسل بشأن تعميق التّعاون

13-03-2018
EU Neighbours South
EU Neighbours South

تماشيا مع أولويّات الشراكة الأوروبيّة اللبنانيّة أجرت بعثة اقتصاديّة لبنانيّة رفيعة المستوى مشاورات مع الاتحاد الأوروبي في بروكسل من 7 إلى 9 مارس لمناقشة سبلا عمليّة لمزيد تعميق التّعاون من أجل دفع النموّ الاقتصادي وخلق فرص العمل في لبنان.

تشكّل هذه اللقاءات مرحلة هامّة قبيل ثلاث تظاهرات مبرمجة سيضطلع الاتحاد الأوروبي فيها بدور أساسيّ الأولى ستدور في روما يوم 15 مارس لدعم المؤسّسات الأمنيّة اللبنانيّة (القوات المسلّحة اللبنانيّة و قوات الأمن الدّاخلي) و تدور التّظاهرة الثانية في باريس يوم 6 أفريل ( مؤتمر الأرز) الذي سيدعم الاستثمار الدّولي مع رؤيا اقتصاديّة طويلة المدى و أجندة للإصلاح أمّا التظاهرة الثالثة فهي مؤتمر بروكسل الثاني يومي 24 و 25 أفريل الذي سيجمع مرّة أخرى كافّة أطراف المجتمع الدّولي لدعم مستقبل سوريا و جيرانها و من بينهم لبنان.

ركّز النّقاش خلال اليوم الأوّل على تعزيز المبادلات التجاريّة الثنائيّة وعلى الاستغلال الأمثل للاتفاقيات التجاريّة التفاضليّة وتمّ الاتفاق على أن يواصل فريق العمل المشترك بشأن التجارة والاستثمار الذي بُعث سنة 2017 نشاطه وان يتمّ استعراض التقدّم المنجز في شهر ماي/مايو. كما تباحث الطّرفان آليّات المبادلات التجاريّة الإقليميّة خاصّة قبيل اجتماع الاتحاد من أجل المتوسّط لوزراء التجارة الذي سيلتئم يوم 19 مارس والانتهاء من الاتفاقية الاورومتوسطيّة حول قواعد المنشأ وتمّ الاتفاق على طريقة عمل مشتركة بشأن الاتفاقية المذكورة بناء على نتائج مجلس الشراكة الأخير.

في اليوم الثاني، دار النقاش حول الوضع الاقتصادي الكلّي والتوقّعات بالنسبة إلى الاتحاد الأوروبي ولبنان مع الاتجاهات والتحدّيات الضريبيّة وكذلك الاستقرار المالي.

أمّا اليوم الثالث فقد خُصّص لمناقشة الخطّة الأوروبيّة للاستثمار الخارجي وكيف يمكنها أن تكون مفيدة للبنان خاصّة في إطار خطّة استثمار رأس المال واتّفق الطرفان على أنّ هذه الخطّة الأخيرة في حاجة إلى أن تندمج في إطار إصلاحي أوسع وفي حوار منظّم مع القطاع الخاصّ الذي يضطلع بدور هامّ في المجال وفي هذا الصّدد، رحّب الاتحاد الأوروبي باعتماد القانون المتعلّق بالشراكة بين القطاعين العام والخاصّ.

تطرّق النّقاش أيضا إلى التعاون القائم في العديد من القطاعات الأساسيّة بالنّسبة إلى النموّ المستدام مثل البيئة والمياه والتصرّف في النّفايات والبحث والابتكار والسياسة البحريّة والنّقل والطّاقة والتّعليم. اتفق كلّ من الاتحاد الأوروبي ولبنان على وجه الخصوص على التّوظيف التام لانضمام لبنان مؤخّرا إلى الشراكة من أجل البحث والابتكار في المنطقة المتوسطيّة التي يدعمها الاتحاد الأوروبي.

 

للاطلاع على المزيد

بيان صحفي

بعثة الاتحاد الاوروبي في لبنان – موقع الواب