ملاحظات الممثلة السامية للاتحاد الأوروبي ونائبة رئيس المفوضيّة الأوروبيّة، فيديريكا موغيريني خلال اجتماع اللجنة البرلمانيّة المشتركة حول "قوّة النّساء في السياسة"

11-03-2019
Federica Mogherini
Federica Mogherini
Copyright: @EU

عندما ينحصر المشهد أمامكم في رجال بيض يرتدون ربطة عنق بين الستيّن والسبعين من العمر بينما المجتمع مختلف عن ذلك فقد تشعرون بمسافة تفصلكم عن الواقع لتتحوّل إلى انعدام الثقة أو الافتقار إلى محدّدات الشخصيّة. وأنا أعتقد أنّنا لا نقتصر في عملنا هذا على المساهمة في تحقيق أحلام الفتيات وفي الوصول إلى المساواة وفي التّعبير عن طاقات المجتمع كاملةً بل نحن نخدم كذلك صالح الدّيمقراطيّة وحياة المؤسّسات الدّيمقراطيّة عندما نمكّن المرأة داخل الأطر المؤسّساتيّة كما أعتقد انّنا نضطلع بمسؤوليّة هامّة في هذا المجال.

دعوني أزفّ لكم خبرًا سارًّا. كنت الأسبوع الفارط في لبنان حيث التقيت بامرأة رائعة، هي راية الحسن، أوّل امرأة في العالم العربي تتقلّد منصب وزارة الدّاخليّة وهذا يشكّل حدثًا لا بدّ من الحديث بشأنه لأنّني مقتنعة بأنّها لم تصل إلى تلك الخطّة لأنّها امرأة بل لأنّها تستطيع أن تكون وزيرة داخليّة ممتازة حيث شغلت في السّابق خطّةً وزاريّةً وهي تمتلك الكفاءات المطلوبة لهذا العمل.

يتمثّل الخبر السارّ إذًا في أنّنا نسجّل اليوم وجود أوّل امرأة في العالم العربي على رأس وزارة للدّاخليّة وأنا أعتقد أنّ الخبر هامّ وسيكون له وقع قويّ ونحن في الاتحاد الأوروبي نتحمّل مسؤوليّة دعم هذه القصص للحفاظ على هذا الزّخم الذي تمكّنت المرأة من خلقه وسمح بوصولها إلى هذه المراتب.

أنا أخشى أن يظهر جيل جديد من الفتيات اللاتي تعتقدن أنّ العنف أمر عاديّ وأنّ الحواجز ضدّهنّ أمر عاديّ وأنّهنّ المذنبات عندما يوجد شيء خاطئ في حاتهنّ لأنّني ألاحظ أنّ العقليّات تتراجع داخل مجتمعاتنا وعلينا جميعًا أن نتصدّى لهذه الظّاهرة وأن نظيف في نفس الوقت طبقة جديدة من الطّموح هي دون شكّ في متناولنا إذا ما عملنا معًا، رجالاً ونساءً، في نفس الاتجاه.

 

للاطلاع على المزيد 

بيان صحفي