بيان مشترك بمناسبة اليوم العالمي للأنترنت الأكثر أماناً

12-02-2020
Joint statement marking Safer Internet Day 2020
Joint statement marking Safer Internet Day 2020
Copyright: Safer Internet Day

بمناسبة اليوم العالمي للأنترنت الأكثر أماناً لسنة 2020 أبرزت المفوضيّة الأوروبيّة يوم 11 فيفري/فبراير الحاجة إلى رفع الوعي والعمل بشأن السّلامة على الانترنت.

قالت كلّ من نائبة الرّئيسة المكلّفة بأولويّة جعل أوروبا ملائمة للعصر الرّقمي، مرغريتا فستاغر و نائبة الرّئيسة المكلّفة بالقيم و بالشفافيّة، فيرا يوروفا و نائبة الرّئيسة المكلّفة بالدّيمقراطيّة و السكّان، دوبرافكا سوكا و  نائب الرّئيسة المعنيّ بالنّهوض بطريقة العيش الأوروبيّة،  مرغريتيس شيناس و المفوّض المكلّف بالسّوق الدّاخليّة، تيري بروتون و المفوّضة المكلّفة بالابتكار و البحوث و الثقافة و التربية و الشباب، مرايا قابريال: " نحتفل هذا اليوم باليوم العالمي للأنترنت الأكثر أماناً و هي مناسبة هامّة للتّفكير مليّا في التحدّيات المطروحة لضمان شبكة يمكن للجميع استخدامها بأمان إذ يشكّل تعزيز السلامة السيبيريّة و التصدّي للمضامين الضارّة مثل خطاب الكراهية و الدّعاية الارهابيّة و المحتويات المسيئة للأطفال و المعلومات المضلّلة إحدى أهمّ الاولويّات بالنّسبة إلى الاتحاد الأوروبي".

اليوم العالمي للأنترنت الأكثر أماناً هو تظاهرة دوليّة تلتئم في شهر فيفري/فبراير من كلّ سنة للتّرويج لاستخدام أكثر أمنا وأكثر مسؤوليّة لتكنولوجيا الانترنت وللهواتف الجوّالة من طرف الأطفال والشباب عبر العالم.

انطلقت التّظاهرة سنة 2004 كمبادرة من طرف الاتحاد الأوروبي لتتطوّر وتنتشر في قرابة 150 بلدا في مختلف أنحاء العالم تجمع ملايين النّاس في تظاهرات وأنشطة عديدة.

تشهد هذه السّنة الاحتفال السّنوي السابع عشر من أجل استخدام آمن لشبكة الانترنت.

 

للاطلاع على المزيد 

بيان