سوريا: مبادرات وقف إطلاق النّار وتقديم المُساعدات الإنسانية خطوة هامة تُجاه السلام

14-07-2017
HRVP Federica Mogherini with UN Special Envoy Staffan de Mistura
EEAS

 

قالت فيديركا موغيريني الممثلة السامية للاتحاد الأوروبي ومُيسّرة محادثات السلام بجنيف المدعومة من قبل الأمم المتحدة في بيان صدر يوم 9 جويلية/يوليو بأن المبادرات الداعية إلى دعم وقف إطلاق النار وتقديم المُساعدات الإنسانية في جنوب غرب سوريا والتي أعلنت عنها كُلّ من الولايات المُتحدة والأردن وروسيا تُمثل خُطوة هامة لتوقف الأعمال العدائيّة وتأمين وصول المساعدات الإنسانية إلى مختلف مناطق البلاد.

وأضافت بأن الجميع يتحمّل مسؤولية دعم المبعوث الخاص للأمم المتحدة ستيفان دي مستورا الذي شرع في جولة جديدة للمباحثات يوم 10 جويلية/يوليو لمساعدة الأطراف السورية على التوصّل لاتفاق حقيقي بشأن الانتقال السياسي.

تقول موغيريني " يمكن للشعب السوري أن يصنع السلام وأن يجد الطريق للتوصل إلى المصالحة الوطنية لكنه يحتاج إلى المُجتمع الدّولي وإلى الفاعلين بالمنطقة لخلق الظروف المُلائمة لذلك. يمكنه دائما أن يعتمد على الاتحاد الأوروبي في هذا لأننا سنستمرّ في تقديم الدّعم بكل الإمكانيات المُتاحة لنا".

 

للاطلاع على المزيد

بيان صحفي

بعثة الاتحاد الأوروبي لدى سورية